سيدي بلعباس : إنطلاق الملتقى الوطني الأول لترقية الإلكترونيات

إحتضنت رئاسة جامعة جيلالي اليابس بسيدي بلعباس فعاليات الملتقى الوطني الأول لترقية الإلكترونيات وذلك يومي 23 و 24 من هذا الشهر ، وهو تحت الرعاية السامية لوزيرالصناعة والمؤسسات الصغيرة والمتوسطة وترقية الإستثمار ووالي ولاية سيدي بلعباس ، وساهمت في إنجاحه المؤسسة الوطنية للصناعات الإلكترونية ” إيني ” . وقد شهد الملتقى مشاركة وحضور أكثر 450 شخص ، أبرزهم مديرعام وممثل وزيرالصناعة والمؤسسات الصغيرة والمتوسطة وترقية الإستثمارالسيد ” ولد محمدي محمد ” ، كما كان من بين الحضور أمين عام الولاية ، مدراء مختلف المديريات الولائية ، مدراء أجهزة دعم المشاريع الشبانية ” أونساج ، أونجام ” . وأكد السيد ” ولد محمدي محمد ” على أن الوزارة الراعية لهذا الملتقى عازمة على تطوير الإلكترونيك بالجزائر والإهتمام بالكفاءات الوطنية ، كما كشف عن جملة من الإجراءات والإنجازات التي ستتخذ قصد تطوير قطاع الصناعة بالجزائر ” إنشاء 39 منطقة صناعية جديدة ، إعادة تهيئة 05 مناطق ذات نشاطات ، إنشاء مشتلة صناعية ، إنجاز مركز تسهيلات خاص بالمؤسسات الصناعية ،تنسيق العمل مع الجامعة الجزائرية لتطوير قطاع الصناعة والإلكترونيك خاصة ” ، وعن الميزانية المالية لإستيراد قطاع الغيارالخاص بالإلكترونيك فقد أكد ذات المتحدث أنها تتراوح ما بين 08 إلى 10 مليون دولار . وقد شهد اليوم الأول من هذا الملتقى تدشين نقطة البيع الخاصة بالمؤسسة الوطنية للصناعات الإلكترونية ” إيني ” والتي توجد بحي ” قمبيطة ” ، وإذا ماقونت بنظيراتها على المستوى الوطني ، فإن هذه النقطة هي الأكبر من حيث المساحة وقد بلغت تكلفة إنجازها 03 ملايين دينار ، ومن هذه النقطة التجارية عرض آخر منتوجات إيني ” بلازما ، آل سيدي ، آل أودي … ” . كما برمجت في هذا الملتقى 06 ورشات ” 01 الإستراجية الصناعية في مجال الإلكترونيك ، 02 سبل ووسائل ترقية الإلكترونيات بالجزائر : دوافع وتحديات ، 03 ترقية قطاع المناولة ، 04 ترقية مجال الشراكة المحلية والأجنبية لا سيما نقل الخبرة والتكنلوجيات الحديثة ، 05 دور التكوين في الإلكترونيات ، 06 الجامعة ودورها في تطوير قطاع الإبتكار والبحث التطبيقي ” وأشرف على هذه الورشات أساتذة جامعيون وأهل الإختصاص ، لتعرض نتائجها في اليوم الثاني والأخير من هذا الملتقى . كما شهد اليوم الأخير إبرام إتفاقية شراكة بين مؤسسة إيني وشركاء محليين ، وهذا فيما يخص التكوين وكيفية تطوير القطاع ” الجامعة ، التكوين المهني ” ، ليختتم الملتقى بزيارة واضطلاع المشاركون على أهم أجنحة ومنتوجات وتاريخ المؤسسة الوطنية للصناعة الإلكترونية ” إيني ” . وفي سياق متصل أكد رئيس جامعة جيلالي اليابس سيدي بلعباس السيد ” ناصر تو ” عزمه لتطوير قطاع الإلكترونيك ، من خلال تشجيع باحثي الإلكترونيك وذلك بتجهيز المخابر بأحدث وسائل البحث الخاصة بالإختصاص


25 يناير 2012
قراءة 235 مرات

Comments are closed

عدد زوار الموقع

  • 107
  • 132