إدارة اتحاد بلعباس و عناصرها تحمل المدرب بن يلس مسؤولية الخسارة و خيبة الأمل لأنصار

خيب عناصر فريق اتحاد بلعباس أنصاره أمس السبت و عاد بدون رصيد من حيدرة عندما خسر اللقاء ضد نادي المحلي أتلتيك بارادو برسم الجولة 20 لرابطة المحترفة الثانية بنتيجة 2 – 1 برغم أن أشبال بن يلس عبد الكريم كانوا سباقين في التهديف عن طرق المهاجم بوخاري في الدقيقة 4 من الشوط الأول و لكن في المرحلة الثانية من المباراة لم يتمكنوا من الحفاظ عن النتيجة و عدل بارادو في الدقيقة 55 و في الدقيقة 60 من المباراة يضيف أصحاب الأرض الهدف الثاني و الفوز في اللقاء بفضل ثنائية عمور , و كانت الخسارة قاسية على عناصر بلعباس و أنصاره الدين تنقلوا بكثرة الى بارادو لمؤازرة فريقهم و لكن بدون جدوى عاد خائبا من ملعب الحيدرة و كان رفقاء حميش خارج الإطار من المباراة في شوطه الثاني ليتجمد رصيده في 33 نقطة و هي الهزيمة الثانية مع بارادو خلال الموسم الجاري ذهابا و إيابا , بحيث حملوا المسؤولية إلى المدرب بن يلس في خسارته أول أمس ضد نادي بارادو الدي لم يتمكن من رسم خطة الفوز و انتقدوا بكثرة اختياراته في التشكيلة و التغييرات التي أحدثها في اللقاء السبت

و يبقى فريق اتحاد بلعباس يحتل الرتبة الثالثة برصيد 33 نقطة بفارق نقطة واحدة عن الوصيف شبيبة الساورة التي انهزمت ضد ترجي مستغانم بنتيجة 2 – 1 و لكن الفارق بين الرائد أهلي البرج اتسع الى 15 نقطة بعد فوزها على الضيف مولودية بجاية بنتيجة 2 – 1


19 فبراير 2012
قراءة 91 مرات

Comments are closed