مصالح الأمن لسيدي بلعباس تحجز 4 كلاب بيتبول خلال الشهر الماضي

لا تزال مصالح امن ولاية سيدي بلعباس تشن حملة ضد امتلاك الكلاب الخطيرة , حيث تمكن عناصرها من حجز خلال شهر جانفي الماضي أربعة كلاب من نوع بيتبول، هذه الحيوانات الشرسة التي يمتلكها أصحابها دون وثائق كانوا يستعملونها في الاعتداء على المواطنين و سلب ممتلكاتهم و كان آخرها تعرض ضابط شرطة لاعتداء وحشي بالأسلحة البيضاء و استعمال كلب من نفس الفصيلة تسبب له في جروح بليغة . و قد تم حجز الكلاب و وضعها في المحشر لحين النظر في مصيرها . و تتواصل الحملة لتشمل جميع دوائر الولاية بحثا عن هذا النوع من الكلاب الشرسة التي أصبحت موضة يقتنيها الشباب بأغلى الأثمان ليتباهوا بها


6 فبراير 2012
قراءة 62 مرات

Comments are closed