اتحاد بلعباس يتعادل بدون أهداف ضد فريق شبيبة الساورة و خيببة أمل 40 ألف مناصر

تعثر أشبال بن يلس لفريق اتحاد بلعباس على قواعده مرة أخرى بملعب 24 فبراير ضد فريق شبيبة الساورة في مباراة انتهت بالتعادل دون أهداف و أمام جمهور غفير أكثر من 40 ألف متفرج , بحيث لم يفلح مهاجمي المكرة الوصول الى مرمى الحارس سفيون و دفاعه لشبيبة الساورة الذين كانوا الحاجز للحملات الهجومية للمحليين خلال الشوطين
المرحلة الأولى دخلها أشبال بن يلس بقوة لمباغتة الزوار في الدقيقة 9 عن طريق حميش بعد ركنية ضيف كرته تمر فوق العارضة , بعدها بدقيقتين المهاجم بوخاري من جانب بلعباس بدون جدوى بعد ان تلقى كرة من زميله حميش , رد فعل الشبيبة الساورية كان خطير عن طريق عمراني في الدقيقة 15 كرة هذا الأخير تمر جانبية , يرد عليه ضيف من جانب المحليين في الدقيقة 23 بقدفة قوية الحارس شبيبة الساورة سفيون يتألق و يصدها و بعدها قبايلي في الدقيقة 26 و لكن بدون جدوى , و يتواصل ضغط المحليين عن طريق ضيف الذي قذف الكرة و من خط المرمى يخرجها المدافع الشبيبة في الدقيقة 35 و في الدقيقة الأخيرة من الشوط الأول المهاجم الخطير مطراني يهرب من المراقبة و يتوغل داخل مربع العمليات يقذف بدون تركيز تمر جانبية
الشوط الثاني من اللقاء يعرف إنتعاش اللعب من جانب المحليين و يبادر نحو الهجوم عن طريق حمزاوي الذي وجد نفسه وجه لوجه مع الحارس سفيون و لكن كرته تمر فوق الإطار في الدقيقة 46 و نفس اللاعب حمزاوي في الدقيقة 51 يتوغل داخل مربع العمليات بعد تمريرة حميش الذي راوغ و الحارس مرة أخرى يتألق و يخرجها الى الركنية , و برغم من دخول البديل بانو مكان حمودة و كاب مكان المدافع شبانة بقيت محاولات المكرة بدون فائدة أمام صلابة دفاع شبيبة الساورة التي عرفت كيف تغلق النوافد و تكسر جميع محاولات المحليين , و ضيع فريق اتحاد بلعباس في الربع الساعة الأخيرة من المباراة العديد من الفرص و لكن الحارس الشبيبة سفيون رجل اللقاء تصدى لجميع محاولات حميش و بوخاري الى أن أعلن الحكم زواوي بمساعدة شنوة و بن عيسى نهاية اللقاء بعد أن أضاف أربعة دقائق عن الوقت الرسمي أمام سخط الأنصار


2 مارس 2012
قراءة 273 مرات

Comments are closed