عناصر المكرة تشد الرحال عشية اليوم الى باتنة برا من وهران لمواجهة أمل مروانة يوم الجمعة من أجل الفوز و إلا انكسار

عرف أبناء المكرة خلال هذا الأسبوع ضغط رهيب من طرف الأنصار بعد تعثرهم الجولة الأخيرة ضد الوصيف شبيبة الساورة الذي فرض عليهم التعادل الأبيض و أمام 40 ألف مناصر , سمحت لأشبال بن يلس التنقل إلى وهران في السرية التامة و إجراء تربص مغلق بعيد عن ضغط الأنصار و التحضير الجيد للمباراة أمل مروانة برسم الجولة 22 لرابطة المحترفة الثانية يوم غد الجمعة بملعب هذا الأخير , و فرصة الأخيرة لأبناء المكرة من اجل العودة بكامل الزاد و لا بديل عنه لأن التعادل لا يخدمه إدا أراد البقاء في الصف الثالث خاصة و أن الملاحقين يراقبون السباق عن قرب كما هو الشأن بالنسبة لفريق الموب و الموك و غير بعيد عن الوصيف شبيبة الساورة بنقطة واحدة
ففريق اتحاد بلعباس أجرى تحضير استثنائي خلال هذا الأسبوع بوهران و سيشد الرحال برا عشية اليوم من وهران الى الشرق و المبيت بباتنة و بعدها في صبيحة الجمعة يواصل الرحلة إلى مروانة لمواجهة المحليين بدون تعثر و عامل الحيطة و الحذر مطلوبان خاصة و ان الخصم هو أيضا يلعب من اجل ضمان البقاء و مهدد بالسقوط فيما تكون مهمة رفقاء زايدي الفوز لتعزيز الرصيد و محو التعثر الجولة الماضية ضد الساورة لعودة الثقة و التخلص من الديكليك الذي يطارد الفريق في خرجاته من المرحلة العودة , في مباراة سيغيب عنها كل من المدافع شيخاوي و المهاجم حميش بداعي العقوبة لتلقيهما اندار الثالث لكل واحد منهما , و من المحتمل سيجري الطاقم الفني بن يلس تغيير على مستوى التشكيلة الأساسية


6 مارس 2012
قراءة 90 مرات

Comments are closed