اداعة المكرة على المباشر و على مدار ساعتين تنقل انشغالات الفريق في حصة بعنوان اتحاد بلعباس في مفترق الطرق

استقبلت اداعة المكرة لسيدي بلعباس ظهر اليوم الجمعة في حصة نقلتها على المباشر و على مدار ساعتين بعنوان فريق اتحاد بلعباس في مفترق الطرق التي أعدها الصحفي سيدي علي الشريف بحضور مدير الشركة بن عيسى نور الدين و الرئيس السابق حساني مصطفى و كاتب الفريق و عضو في الرابطة السيد عدور في غياب كل من الرئيس الهاوي بن عيسى بغداد و مدير الشبيبة و الرياضة التي تم استدعاءهم و لكن امتنعوا و دلك لارتباطاتهم الشخصية و كان من المفروض أن يستدعي منشط الحصة بعض الصحفيين في مجال الرياضة و التي لهم دراية أكثر احترافية لأخد انطباعاتهم حول مستقبل فريق اتحاد بلعباس و غيرها من الأسئلة التي هي حديث العام و الخاص في بلعباس في ظل جدية الرئيس الهاوي بن عيسى بغداد على الإنسحاب من النادي برفقة شقيقه نورالدين
الحصة كانت عبارة عن طرح انشغالات الفريق الذي أصبح في مفترق الطرق و مستقبل مجهول و هو على أبواب الدخول الى حظيرة الكبار بعد غياب قرابة 19 سنة , مدير الشركة بن عيسى نورالدين الذي قال كلمته في الحصة على أمواج اداعة المكرة و على المباشر نقل أسباب مغادرة ادارة بن عيسى الفريق , مأكدا أنهما لا يريدون العودة الى الفريق ,بعبارة أخرة عهدة بن عيسى مع الفريق انتهت بصعود الفريق الذي كلف خزينة الفريق سوى 7 ملايير و 200 مليون سنتيم و هي معجزة مقارنة بقيمة الصعود لفريق أهلي البرج و شبيبة الساورة كما كان حضور الرئيس الأسبق حساني مصطفى أن يسمع السامعين على التاريخ العريق لفريق اتحاد بلعباس في عهدته قبل أن يعرج مشوار الفريق في عهدة شقيقه الدكتور المرحوم حساني عبد القادر و فلسفته في تسيير الفريق و تسحسيس الأنصار و هو الكلام الذي يبقى يسرده في كل جلسة , بتنظيم الصفوف و غيرها من الأشياء البروتوكولية حتى ان ضيف الحصة و كاتب الفريق سابقا السيد عدور اندهش إلى ما وصل إليه الفريق خاصة برغم أنه يعرف جيدا فلسفة الفريق في نهاية الموسم و القيل و القال عن الفريق في الجلسات العمومية و المقاهي التي ذكرها في تقرير مصير الفريق لقد انكشفت و حان الوقت لتأكيد في الميدان و أخد الأمور بجدية و الخروج بالنتيجة في صالح فريق اتحاد بلعباس الذي سيدخل الموسم الجديد في معركة جد صعبة تتطلب رجال و أموال باهظة على أقل 10 ملايير سنتيم في حظيرة الكبار لموسم 2012 / 2013 و تأسف بعض الأنصار إلى عدم وجود رجال يقفون و غيورون على الفريق لأخد المشعل و تولي قيادة الفريق لخلافة الرئيس بغداد بن عيسى برغم من ان هدا الأخير ناشد المتعاملين و أصحاب المال على قيادة السفينة و لكن بدون جدوى و ربما كانت السبب في تهجم بعض الأنصار المحبين للفريق على المباشر على رجال المدينة أين انتم التي صنعت لكم الولاية اسم , الأمور و مشاكل الفريق طرحت على المباشر في الحصة الإداعية و على مدار ساعتين كانت كافية لنقل الغسيل


18 مايو 2012
قراءة 84 مرات

Comments are closed

عدد زوار الموقع

  • 88
  • 113