سيدي بلعباس 65 حالة إصابة بالسل الرئوي مند بداية هذه السنة

كشفت الأرقام والإحصائيات بولاية سيدي بلعباس أن عدد المصابين بالسل الرئوي مند بداية هذه السنة بلغ 65 إصابة بداء السل الرئوي ، وقالت نفس الدراسات أن هناك تراجع طفيف مقارنة بالسنوات الماضية· وتحت شعار (أقضي على السل في حياتي) تبنت المديرية الولائية للصحة هذا الشعار والذي هو عالمي ، كما أن الهدف من ذلك هو الحد من انتشار هذا المرض ، ويتطلب هذا المرض تكاليف طائلة لعلاجه وهذا لمدة تصل حتى 12 شهرا من المتابعة والمستمرة للمريض حسب رئيس مكتب المكلف بالأمراض المتنقلة وغير المتنقلة على مستوى المديرية الولائية للصحة . ومن أسباب هذا المرض هو نقص النظافة خاصة في السكنات القصديرية .وتكشف الأرقام والإحصائيات أن المصابين خلال السنوات القليلة الأخيرة بلغ 244 إصابة بداء السل الرئوي ، كما تشير إحصائيات سنة 2010 إلى وجود 303 حالة ، وهو مايستدعي تقديم العلاج اللازم بالمؤسسات الصحية العمومية . وفي نفس الموضوع أكدت الدراسات اللازمة أن هذا الداء أصبح يهدد خاصة الفئة العمرية مابين 15 سنة و34 سنة – الأكثر عرضة للإصابة – · وحسب الدراسات فإن التدخين يشكل نسبة 90 بالمائة كسبب لسرطان الرئة، كما يعتبر العامل الرئيسي في الإصابة بهذا السرطان خاصة عند الرجال ، ويحصي 350 حالات جديدة سنويا ، للإشارة إلى أن 80 بالمائة من المصابين يتوفون في الخمس سنوات الأولى من المرض وهوما يعتبر مشكلا للصحة العمومية· كما أن احتمالات الإصابة بمرض السرطان بين المدخنين أعلى بكثير منها بين غير المدخنين·


28 مايو 2012
قراءة 251 مرات

Comments are closed

عدد زوار الموقع

  • 76
  • 123