المحكمة تصدر حكم يقضي بخمسة سنوات سجنا نافدة و مليون دج غرامة مالية لمحاولة القتل العمدي ببوخانفيس

قضت محكمة الجنايات لمجلس قضاء سيدي بلعباس أول أمس حكما يقضي ب 05 سنوات سجنا نافذة مع غرامة مالية قدرها مليون دج، في حق المدعو (س،ع) 40 سنة ، بعد ادانته بجناية محاولة القتل العمدي وحيازة سلاح ناري بدون رخصة.
تعود الوقائع التي شهدتها بلدية بوخانيفيس بولاية سيدي بلعباس الى تاريخ 16 أكتوبر 2009 ، عندما تلقت مصالح الدرك الوطني مكالمة هاتفية، تفيد بوجود شخص مصاب في مستثمرة فلاحية ، و قد تم إسعاف الضحية المدعو ر ي، الذي مكث بغرفة الانعاش لمستشفى عبد القادر حساني مدة 14 يوما ، و بعد نصف ساعة من الحادثة تقدم المتهم لتسليم نفسه عند مصالح الدرك . و حسب قرار الاحالة السبب في الواقعة ملاسنات حادة بين الطرفين حيث كان المتهم يرتاد على مزرعة الضحية لاقتناء الخضر و قد طلب منه أن يزوره دون مرافقة الغرباء، الامر الذي لم يرق له و يوما قبل الواقعة عاد رفقة احدى معارفه على متن سيارة تويويتا هيليكس، ما أثار حفيظة الضحية و دخل في صراع مع جاره و الذي توعده بالقضاء عليه.
أمام المحكمة، نفى المتهم نية إزهاق روح الضحية بل تحذيره فقط و صرح أن (ر،ي) هو من إستوقفه و هاجم سيارته مسببا أضرار بها بواسطة ساطور .
و من جهته اكد الضحية أن (س،ع) كانت نيته قتله و قد توغل بالسيارة إلى حقله بسرعة جنونية ثم اطلق النار عليه ، و لم ينكر انه كان يحمل ساطورا و لكنه لم يستعمله.
و عليه طالب النائب العام بتسليط عقوبة المؤبد في حق المتهم، مستندا على تقرير الطبيب الشرعي الذي اكد ان الضحية نجى بأعجوبة من موت و بعد المداولة يتم النطق بالحكم السالف الذكر


8 يونيو 2012
قراءة 96 مرات

Comments are closed

عدد زوار الموقع

  • 68
  • 111