ديون الفريق التي تفوق سبعة ملايير سنتيم كانت سبب في ابتعاد رجال المال عن تولي قيادة السفينة و بن عيسى يحل الشركة الرياضية

أقدم صبيحة اليوم الأحد الرئيس الهاوي بن عيسى بغداد في حل الشركة الرياضية عند الموثق بالعامرية و السماح للكل من يرغب الشراء أسهم النادي , كما علمت مصادرنا الرسمية أن الديون التي أعلنها الرئيس المكرة بن عيسى بغداد خلال الندوة الصحفية التي عقدها مؤخرا و المقدرة بمليار و 300 مليون سنتيم قيمة مستحقات الجهاز الفني و اللاعبين على غرار 07 ملايير سنتيم التي يبقى يدينها للفريق و التي صرفها من أمواله الخاصة طيلة عهدته الأولمبية التي انتهت , تلك الديون التي أطلقها الرئيس الهاوي بن عيسى كانت وراء عدم التقدم أي مستثمر و متعامل اقتصادي الى قيادة السفينة المكرة , برغم من الصيحات و مناشدة الأنصار الى رجال المال على تولي الرئاسة خلفا لبن عيسى و لكن لحد الساعة لا أحد يريد التقدم , و حتى السيد الوالي اجتمع مع هؤلاء المستثمرين الدي مهد لهم الطريق في تقرير مصير الفريق و لكن بدون جدوى امتنع رجل الأعمال و الرئيس الأسبق حسناوي عكاشة العودة الى الرئاسة و تبقى دار لقمان على حالها و فريق اتحاد بلعباس يعيش أزمة رجال و في مفترق الطرق مصير مجهول لحد الساعة , أمور تتعقد و هو على أبواب الدخول إلى منافسة قوية خلال الموسم 2012 / 2013 ضمن حظيرة الكبار , المشاكل هده بدون وجود رئيس يخلف بن عيسى في المنصب تثير استياء الأنصار قد تدفعهم الى العودة للاعتصام كما فعلها من قبل و إتباع طريقة التي قام بها أنصار الشناوة ضد رئيسهم غريب في إرغام الإدارة الحالية على الرحيل
فيما تبين أن الجمعية العامة ستعقد يوم 07 أو 08 جوان الجاري لتلاوة التقريري الأدبي و المالي من قبل الرئيس بغداد بن عيسى قبل تشكيل لجنة تنظيم الجمعية الانتخابية على اعتبار عهدته الأولمبية انتهت


3 يونيو 2012
قراءة 89 مرات

Comments are closed

عدد زوار الموقع

  • 75
  • 123