18 شهرا نافذة للمتهم اختطف فتاة من سطيف و اغتصبها و القي القبض عليه بسيدي بلعباس

 قضت  محكمة الجنايات لمجلس قضاء سيدي بلعباس خلال جلستها ليوم  أمس ،  حكما ب18 شهرا حبسا نافذة ، في حق المدعو م ع المتهم بالاختطاف  و محاولة الاغتصاب.
تعود حيثيات القضية الى تاريخ 12 ديسمبر 2012 ، عندما استوقف  عناصر الدرك الوطني سيارة  بحاجز امني بمدخل بلدية عين البرد على مستوى الطريق الوطني شرق غرب ،  لمراقبتها عندها استغاثت بهم شابة كانت على متن المركبة و التي اخطرتهم انها تعرضت للاختطاف من ولاية سطيف  و كذلك محاولة الاغتصاب.
 امام المحكمة انكر المتهم كل الوقائع  و اكد انه كان على علاقة مع الشابة  و سبق له ان طلبها للزواج، غير ان والدها رفض  و انها رافقته الى ولاية تلمسان بمحض ارادتها  و لم يتعدى عليها جنسيا.  الضحية و خالها كانا غائبان عن الجلسة.
 في تدخلاته، طالب ممثل الحق العام بتسليط عقوبة خمس سنوات سجنا في حق المتهم الذي اقتاد شابة  و سافر بها لمئات الكيلومترات،  مستندا على تصريحات خال الضحية  و الذي حضر  واقعة الاختطاف بوسط مدينة سطيف.   من جهته رافع محامي الدفاع و طالب بتبرئة موكله من تهمة محاولة الاغتصاب  ,  و بعد المداولة  يتم النطق بالحكم السالف الذكر .

30 أكتوبر 2012
قراءة 226 مرات

Comments are closed

عدد زوار الموقع

  • 44
  • 113