اتحاد بلعباس 1 – شبيبة القبائل 0 حميش يحرر انصار المكرة بتوقيعه ضربة جزاء

تمكن  الفريق المحلي  اتحاد بلعباس عشية  اليوم   بملعب 24 فبراير  من الفوز  على نظيره شبيبة القبائل  بنتيجة هدف دون رد برسم الجولة الحادية عشر  , و  هو الانتصار الثاني  على القواعد  بعد    الفوز الأول  ضد  شباب باتنة   ,  بحيث  سيطر عناصر الفريق  المكرة على مجريات   المباراة  ضد  شبيبة  القبائل  بإسثتناء   المرحلة الأولى  التي كانت متكافئة  من الجانبين  و هجومات  محتشمة من  الفريقان  في الدقيقة 12 عن طريق  لمهان  من جانب   الزوار  و لبيوض  من جانب المحليين  في الدقيقة 16 كرته  تصتدم  بالجدار البشري لدفاع  القبائل بعد أن راوغ  ثلاثة لاعبين ,  و في الدقيقة  31  المدافع   بن عمري  المتألق في المباراة أهدر فرصة من الجهة اليمنى  كرته  تقص و تخرج الى الركنية   الى أن أعلن  الحكم الساحة  حواسنية نهاية  الشوط بدون أهداف  .

 المرحلة الثانية كانت مغايرة تماما  عن سابقتها  و كان الفريق المحلي  لعناصره  اتحاد بلعباس اكثر خطورة  و انتشار فوق الميدان و كأن المدرب الجديد  لفريق المكرة يعيش  الذي كان  حاضرا  في اللقاء  نصائحه  اثمرت  و سيطر زملاء  ديس سماعيل على   مجريات المرحلة الثانية بحيث   كانت الفرصة الأولى في  الدقيقة 47 عندما  ارتكب  المدافع  بلكلام  خطأ  في  استرجاع الكرة سيريل  على مقربة من التهديف  و الحارس القبائل عسلة يخرجها  و في الدقيقة 50 من جانب  المكرة  قادة بن ياسين يفتح  و حمزاوي  كرته تمر جانبية , ليتواصل ضغط  المحليين   على دفاع  الشبيبة  و في الدقيقة 54 حمزاوي يسدد و الحارس عسلة يخرجها الى الركنية , و كرة من العمق  الى المهاجم  سيريل نداي  داخل العمليات  هذا الأخير  يعرقل  من طرف المدافع  ريال  الحكم  بدون  تردد  يعلن  عن ضربة جزاء  ينفذها بنجاح البديل  حميش الذي دخل مكان عيساوي  و يوقع الإصابة  الأولى و الوحيدة في اللقاء , الهدف الذي أشعل مدرجات ملعب 24 فبراير  و  حرر   الفريق و الأنصار و و كاد  عناصر اتحاد بلعباس أن تصل الى مرمى عسلة للمرة الثانية  بعد   تسديدة    نداي  سيريل   التي اصطدمت كرته  بالحارس عسلة و حميش    لم  يفلح  في ترجمتها الى  هدف  في الدقيقة 75  بدون جدوى  و في الدقيقة  84 كرة بن شريف من جانب الزوار  يخرجها  الحارس واضح  الى الركنية  , و بعدها  ماروسي  يتلقى  البطاقة الصفراء الثانية و الطرد  من طرف الحكم   بعد أن عرقل  اللاعب  حميش  و كاد   فريق الشبيبة أن  يعدل النتيجة  في الوقت بدل الضائع  عن طريق  البديل حديوش كرته  تمر جانبية و هي اللقطة التي  أحبست أنفاس  الأنصار    و بعدها يعلن الحكم  حواسنية  بمساعدة بداش و بوروبة  عن نهاية  المباراة   لصالح أبناء المكرة   في روح رياضية  .


17 نوفمبر 2012
قراءة 269 مرات

Comments are closed

عدد زوار الموقع

  • 67
  • 113