الأنصار يطالبون بمحاسبة اللاعبين الذين تقاعسوا بالفريق و رحيل الإدارة بعد الخسارة ضد الحراش و ترسيم سقوط الفريق الى القسم الثاني

 

خرج أنصار اتحاد بلعباس بعد  انهزام فريقهم  أمس ضد الوصيف  اتحاد الحراش بملعب 24 فبراير برسم الجولة 27 لرابطة المحترفة الأولى  , مطالبين  برحيل  الرئيس بن سنادة جيلالي و أعضاءه و ضرورة معاقبة اللاعبين الذين تقاعسوا  بمصير الفريق الذي  صرفت عليهم أموال كبيرة فاقت 14 مليار سنتيم بدون جدوى , بحيث  سب  الأنصار المكرة  الذين تواجدوا بالمدرجات الملعب كل اللاعبين و الجهاز الإداري و الفني   لفريق اتحاد بلعباس  أثناء المباراة الحراش التي انتهت  بفوز هذا الأخير  بنتيجة 2 – 1 بفضل ثنائية لمالي  رجل المباراة .

DCIM104MEDIA

DCIM104MEDIA

 كما طالبوا  أيضا   من المسؤولين على  رأسهم  السيد الوالي بضرورة النظر في قضية  الفريق الذي ترسم سقوطه مبكرا قبل ثلاثة جولات عن نهاية البطولة  عندما  تجمد رصيده عند النقطة 21  ,  بتسجيله  نتائج سلبية داخل و خارج القواعد  و تعاقبه لأربعة مدربين  و صرفه لأكثر  من 14 مليار سنتيم  بمرتبات شهرية خيالية  للاعبين و  بدون أن يحقق  البقاء في الحظيرة الكبار , الوضعية التي  أستاء إليها الأنصار  و أصبحت الحديث العام و الخاص بسيدي بلعباس يريدون أن  تفتح تحقيق في الأموال التي  صرفت على الفريق مند بداية الموسم الى يومنا هذا ضد الأشخاص الذين تعاقبوا على تسيير الفريق من اللجنة الديركتوار الى عهدة الرئيس الجديد بن سنادة جيلالي .

mmmmmmmmmmm


5 مايو 2013
قراءة 158 مرات

Comments are closed