المكرة ستحرم من الانتدابات الصيفية إذا لم تتم تصفية ديون اللاعبين المقدرة ب 6 ملايير و نصف

 

لازال  الرئيس اتحاد بلعباس  بن سنادة جيلالي  يتحجج  و يبرر فشله  في ضمان البقاء  في الحظيرة الكبار  بسقوطه الفريق الى  القسم الثاني  الممتاز بالإستقدامات  الفاشلة  للاعبين  من طرف الإدارة  السابقة التي  كان يترأسها محفوظ شامبي  ,  معتبرا أنه   جاء متأخرا  في  منتصف  الموسم   و  يحمل المسؤولية الى اللجنة الديركتوار  السابقة التي  لم  تفلح في تسييرها  و صرفت الملايير  من أجل عملية الإنتداب  العناصر الجديدة  في الفريق

DCIM104MEDIAو  بمرور الجولات البطولة اتضح  أن  اللاعبين  محدودين  أمضوا في  صفوف فريق اتحاد بلعباس  بأموال باهضة على شاكلة  الحارس واضح الذي غادر الفريق في الميركاتو  الى جمعية الخروب  و المستقدم   من  اتحاد عنابة  و اللاعب عيساوي  الذي لم  يلعب سوى  6 مباراة و غيرهم من العناصر التي  لم تستحق حمل الألوان المكرة  , حتى أن العناصر  المستقدمة خلال مرحلة الميركاتو لم توفق  في مهامها كما هو  شأن  بالنسبة للحارس غول الذي أبان عن  إمكانيات  محدودة بعيد عن المنافسة   و المهاجم غضبان  أيضا  ليجد الفريق  نفسه في الأسفل محتلا المرتبة

DCIM104MEDIA

الأخيرة برصيد 22 نقطة   و عائدا  الى القسم  الثاني الممتاز  , حتى أن   الفريق سيحرم  من الانتدابات   إذا لم  تتم  تصفية  الأجور  العالقة  مع اللاعبين  و التي   تصل الى  6 ملايير  و نصف خاصة  و أن إدارة بن سنادة تريد تغيير الدماء في التشكيلة  و اللعب  ورقة الصعود لتصحيح  فشلها و إرضاء   الأنصار الذين توعدوا   بمقاطعة الفريق .

 


28 مايو 2013
قراءة 103 مرات

Comments are closed

عدد زوار الموقع

  • 17
  • 123