وقفة احتجاجية لعمال الغابات بسيدي بلعباس للإفراج عن القانون الجديد الذي بقي حبيس الأدراج مند 20 سنة

 

نظم   صبيحة اليوم الأحد عمال الغابات  بالمحافظة  الولائية لسيدي بلعباس وقفة احتجاجية دعوا فيها  إلى الإفراج  عن مشروع قانون  الغابات الجديد  الذي بقي  حبس الأدراج مند 20 سنة  و القانون  الحالي لا يتماشى    مع متطلبات  العصر الحالي  , إعادة الاعتبار لشرطة الغابية  من خلال  استرجاع كل  الوسائل  القانونية  التي تخص الحماية  و الردع  في التعديل الرتب و الزي  الرسمي   , فضلا  عن تسليم  البطاقات الوطنية  المهنية  و  توسيع  الضبطية  القضائية  لضباط الغابات  و  رؤساء الأقاليم و حماية أعوان  و إطارات الغابات  في إطار أداء مهامهم  بحيث  صرح  هؤلاء المحتجين أنهم    مستاءين  من الوضعية التي يعيشها  القطاع  في غياب القانون  الذي  يحمي أعوان إدارة الغابات   في ظل نقص  في الوسائل  المادية و البشرية و  أن  هناك أكثر من 30 بالمائة  من أعوان  الغابات  سيخرجون  إلى التقاعد و ليس هناك البديل لتعويض  تلك  الشريحة العاملة  , هذه الوقفة الاحتجاجية جاءت بعد  الإضراب الذي دام ثلاثة أيام  الأسبوع الماضي استجابة  لنداء  اتحادية الوطنية  لعمال الغابات و الطبيعة و التنمية  الريفية   . حيث رأوا ان الجهات الوصية تتماطل في تحقيق مطالبهم مهددين بالعودة إلى الاحتجاجات في كل مرة .


2 يونيو 2013
قراءة 76 مرات

Comments are closed

عدد زوار الموقع

  • 67
  • 113