الأنصار المكرة يقتحمون ملعب 24 فبراير في الحصة التدريبية و يعتدون على المساعد المدرب يوسفي قادة فيما هرب الرئيس بن سنادة

 

أقدمت مساء  أمس مجموعة من أنصار اتحاد بلعباس على اقتحام ملعب 24 فبراير بعد أن كان الفريق في حصة تدريبية تحت إشراف المساعد المدرب قادة يوسفي هذا الأخير تعرض لاعتداء من أحد هؤلاء الأنصار بسبب قضية الإستقدمات اللاعبين الجدد , الذين لم يقتنعوا بالمردود العناصر المستقدمة و طلبت من الإدارة التي يترأسها بن سنادة مدير الشركة إعادة النظر في القائمة المستقدمين لفريق اتحاد بلعباس التي تحتوي على عناصر شابة تنقصها الخبرة و معظمهم كانوا ينشطون في الأقسام الصغيرة .

DCIM104MEDIA

كما شهدت أيضا الحصة التدريبية الأخيرة لنهار  أمس هروب الرئيس بن سنادة من الملعب بعد ان أحس أنه في خطر و أن بعض الأنصار تستهدفه و اقتحمت الملعب للانتقام منه , و لولا تدخل رجال الأمن لا كانت تنتهي بما لا يحمد عقباه , فيما لا تزال رحلة البحث عن مدرب يخلف بيرة على العارضة لفريق المكرة متواصلة و أن العديد من الاسماء اقترحت على مستوى ادارة الشركة الرياضية و يتعلق الأمر لكل من بن شادلي , عصمان , حجار و ميهوبي و حتى بن يلس , و في نفس السياق تقرر تدعيم الفريق بحارس كبير من العيار الثقيل برغم من امضاء مؤخرا حارس الصام قادة قاريش على عقد في صفوف المكرة للموسمين .


14 يوليو 2013
قراءة 96 مرات

Comments are closed

عدد زوار الموقع

  • 123
  • 126