جرحى في مشادات عنيفة بين معارضي ومؤيدي رئيس بلدية واد السبع جنوب ولاية سيدي بلعباس

 

عندما حاول المير ولوج  مقر البلدية  لأول مرة  بعد مرور 8 أشهر من انتخابه/

وقعت  أمس  مشادات عنيفة  بين مؤيدي رئيس المجلس الشعبي البلدي  لوادي السبع لولاية  سيدي بلعباس  ومعارضيه،  خلف  3 جرحى من بينهم واحد في حالة حرجة، نقلوا على اثرها الى مستشفى مدينة تلاغ جنوب الولاية .   و قد وقعت الحادثة عندما حاول المير ولوج  مقر البلدية  لأول مرة  بعد مرور 8 اشهر من انتخابه على راس المجلس الشعبي البلدي،  ليدخل مؤيدوه  و معارضوه  في شجار بالعصى  و الأسلحة البيضاء نتج عنه اصابة شخص بجروح بليغة بمفك للبراغي  و تعرض الاخرين للضرب المبرح بالعصي.  و للتذكير، فان بلدية وادي السبع تعرف انسدادا منذ استحقاقات 29 نوفمبر 2012، حيث رفض جمع من السكان ان يتولى السيد طالبي  الحبيب رئاسة المجلس للعهدة الثالثة و قد نصبوا الخيام امام مقر البلدية  لمنعه من دخولها و مباشرة عمله السياسي، كان اخرها  توقيف بعض المناوئين للمير  و حرق الخيام.

 

h


25 يوليو 2013
قراءة 168 مرات

Comments are closed

عدد زوار الموقع

  • 17
  • 123