العثور على جثة متشرد بالمحطة نقل المسافرين لحي الساقية الحمراء و شيخ توفي عند مدخل مركز بريد الجزائر

عثر مواطنون مدينة سيدي  بلعباس صبيحة أمس  الخميس  على جثتي شيخين ، الاولى لشخص بدون مأوى في الستين من العمر وجدت  جثة هامدة بالقرب  من محطة نقل المسافرين  لحي الساقية الحمراء  بالعاصمة الولاية. اما الثانية فهي للمدعو ب م البالغ من العمر 73 سنة توفي عند مدخل  مركز بريد حي سيدي ياسين  بوسط المدينة، حيث  كان ينتظر سحب معاشه .

متشردينو قد قام اعوان الحماية المدنية  بتحويل الجثتين  الى  مصلحة حفظ الجثث بمستشفى عبد القادر حساني،  في حين فتحت مصالح الامن تحقيقا  لتحديد هوية الضحية الاول  الذي لم يعثر على اية وثيقة  بحوزته.


11 أكتوبر 2013
قراءة 183 مرات

Comments are closed

عدد زوار الموقع

  • 107
  • 132