التحقيقات متواصلة للدرك الوطني في قضية احتيال 9.5 ملايير من وكالة أونساج سيدي بيلعباس

تورطا فيها  ممونان  و 60 شاب  استفادوا من الدعم/

 

لا تزال التحقيقات متواصلة  لحد الساعة عند فرقة البحث و التحري  لمصالح الدرك الوطني  في قضية  احتيال  9.5 ملايير  سنتيم من أموال التي قدمتها   وكالة دعم و تشغيل الشباب  أونساج  بسيدي بلعباس  كقروض  مهنية تورطا  على إثرها ممونان من مدينة سيدي بلعباس  بتواطئ من مستفيدين  من هذا النوع من الدعم  ,  و حسب قائد مجموعة  الدرك الوطني  الذي أدلى بالمعلومة  فان هذا الممونان كان يشتريان صكوك  البنكية  من الشباب المستفيد من أونساج  و  الذي بلغ عددهم 60 شخصا  من مختلف بلديات الولاية  بحيث كان يقوم المتورطان بإغراء المستفيدين بالدفع الفوري  للنقود عكس البنك الذي يتماطل  في دفع مبالغ الدعم مع  مطالبتهم بالتوقيع على وثيقة استلام  الصكوك البريدية  التي تراوحت قيمتها  ما بين 80 مليون و 250 مليون سنتيم حسب نوع النشاط الممون ما ينجر عنه توقيع المسؤولية  الجزائية على عاتق المستفيدين , وقد قام الممونان  بتحصيل مبلغ 9.5 ملايير  من عائدات  الاحتيال و النصب  و تلاعب بأموال الدولة  و ذلك من أصل 28 مليار سنتيم  المبلغ الإجمالي  للصكوك  , و قد تم توقيف  الممونان و باقي الأطراف   المشاركة.الدرك الوطني 3لونساج


22 يناير 2014
قراءة 225 مرات

Comments are closed