الأمن يضع حد لعصابة يقودها شيخ قدمت من غليزان تسطو على زبائن البنوك بسيدي بلعباس

 

تمكنت  عناصر أمن  ولاية سيدي بلعباس،  من وضع حد لنشاط عصابة متكونة من  ثلاثة أفراد يترأسهم شيخ، اختصت في سرقة الاموال.  police

  اثر شكوى تقدم بها مواطن الى مصالح الامن الحضري التاسع بسيدي بلعباس بعد وقوعه ضحية سرقة لمبلغ 350 مليون سنتيم، من داخل سيارته التي كان يركنها امام مسكنه الكائن بمقام الشهيد، باشر عناصر الشرطة تحرياتهم و تمكنوا من توقيف افراد العصابة على مستوى حاجز امني بمدخل دائرة مصطفى بن ابراهيم. و حسب المعلومات،فان جماعة الاشرار قدمت من ولاية غليزان  و قد ترصد  افرادها للمواطن عند خروجه من بنك الفلاحة و التنمية الريفية بحي سيدي الجيلالي و تبعوه على متن سيارتهم من نوع بيجو 208 إلى غاية مقر سكناه، ليقوموا بكسر زجاج سيارته و يستولون على المبلغ المالي، ثم الفرار نحو وجهة مجهولة.

وعند التحقيق معهم، تبين أن المتهمين الثلاثة ينحدرون من ولاية غليزان، يترأسهم  شيخ في العقد السادس من عمره،  و قد  ضبط بحوزتهم العديد من الأسلحة البيضاء و لوحات ترقيم مختلفة خاصة بالسيارات.


22 مارس 2014
قراءة 203 مرات

Comments are closed