الحكم على صيدلي سابق ب20 سنة سجنا نافذة بتهمة حيازته على نقل 142 كلغ من الكيف المعالج

 

نطقت  أول أمس   محكمة الجنايات لدى مجلس قضاء سيدي بلعباس  بالحكم 20 سنة سجنا نافذة في حق المتهم المدعو (ح،مصطفى)  البالغ من العمر  46 سنة صيدلي سابق بصيدلية حكومية في ولاية تلمسان بعد ادانته بتهمة حيازة و بيع و نقل المخدرات  بواسطة جماعة إجرامية منظمة .

 تعود الوقائع الى تاريخ 14 فبراير 2006،  خلال حاجز امني بمنطقة عين الكيحل بولاية عين تموشنت تمكن  اعوان الجمارك لفرقة بني صاف  من حجز كمية  من الكيف المعالج قدرت ب 142  كلغ كانت مخبأة بإحكام داخل سيارة  من نوع  مرسيديس   صورة صيدلي

 و  التي كان يقودها إبن عم المتهم المدعو (ح،محمد)  .  و كانت المركبة متجهة  إلى وهران أين كان من المتوقع ان يستلمها  المدعو ح مصطفى .DCIM104MEDIA

 امام المحكمة انكر المتهم   صلته  بالبضاعة المحظورة  و اضاف ان ابن عمه هو من اتهمه باطلا بسبب  خلاف سابق ، كما نفى تورطه مع اشخاص من جنسية مغربية  في عمليات التهريب  و   تزوير وثائق السيارة .

و قال أنه بعد مزاولته لمهنة الصيدلة من تاريخ 1994  إلى 2002 إشتغل في بيع السجائر.  عند مثول ابن العم (ح،محمد) للمحاكمة و الذي قضى عقوبة تسعة سنوات سجنا في هذه القضية ، صرح هذا الأخير أنه فعليا قد إفترى على إبن عمه و بعد السنوات التي قضاها في السجن صحى ضميره ، و ارجع سبب ذلك  انه  كان يريد إقحام (ح،مصطفى) في قضية لا ذنب له فيها.   في تدخلاته التمس ممثل الحق العام عقوبة السجن المؤبد في حق المتهم الأول مستندا الى الأدلة التي تدينه، ليتم النطق بالحكم المذكور أعلاه عقب المداولات .


27 مارس 2014
قراءة 206 مرات

Comments are closed

عدد زوار الموقع

  • 101
  • 73