راعي غنم يلفظ انفاسه الأخيرة بطلقة نارية من بندقية والد الشاب الجاني في اللوزة بسيدي بلعباس

لقي للللطططططط امس راعي   الغنم يدعى ( ب . م )  البالغ من العمر 24 سنة قبيل  موعد الإفطار  بدقائق قليلة بقرية اللوزة   التابعة لبلدية بن عشيبة  الشيلية  جنوب  ولاية سيدي بلعباس   مصرعه ,   حيث كان هذا الأخير  يرعى عند  الأشخاص  و بعد  شجار  بينه و بين  ابن  رب العمل  أطلق عليه  هذا الأخير رصاصة  من بندقية  والده  أصابته  على مستوى الصدر  اين لفظ أنفاسه الأخيرة  بعين المكان  ,  و قد تمكنت فرقة الاقليمية  لمصالح الدرك الوطني   لبن عشيبة  من توقيف الجاني  و يتعلق الأمر بالمدعو ( ش . م )  البالغ من العمر 28 سنة  و تم تقديمه  الى وكيل الجمهورية لمحكمة  سفيزف  الذي امخر بإيداعه  الحبس .


22 يوليو 2014
قراءة 178 مرات

Comments are closed