الدرك الوطني يكشف بالتفاصيل عملية حجز 16 قنطار و نصف من الكيف المعالج بمستودع في سيدي بلعباس

كانت موجهة أساسا لتمريرها عبر محور سيدي بلعباس , وهران , البليدة, تبسة و تونس /

 

كشف اليوم  قائد المجموعة الدرك الوطني لسيدي بلعباس أن الكمية التي تم حجزها بمستودع داخل المنطقة الصناعية لسيدي بلعباس مند يومين و المقدرة ب 16 قنطار و نصف و مخبأة بإحكام كانت مجهزة داخل علبة أكياس ( 63 كيس ) في داخل حفر مغطاة بالرمل و حصى .
جاء هذا بعد استغلال مصالح الدرك الوطني لسيدي بلعباس معلومات جيدة تم وضع تشكيلات معلوماتية لجميع الوحدات الثابتة و المتحركة على مستوى شبكة الطرقات و كل النوافذ من أجل مراقبة الأشخاص و معرفة هويتهم و مداهمة أماكن لتخزين , التحقيق المعمق التي باشرته الوحدات الدرك الوطني أفضى الى تحديد أماكن متواجدة للمخدرات و بعد عملية التفتيش عثر على الكمية المذكورة و القبض على صاحب المستودع  , و تحديد هوية شخصين آخرين أثناء التحقيق لمعرفة هوية الشبكة الإجرامية التي تقوم بنقل المخدرات على محور يمتد من المغرب , تلمسان , سيدي بلعباس , وهران , البليدة , تبسة الى الحدود التونسية .IMGP5389IMGP5373IMGP5385

 


5 نوفمبر 2014
قراءة 251 مرات

Comments are closed

عدد زوار الموقع

  • 8
  • 75