عناصر المنتخب الوطني الجزائري تدخل في تربص مغلق بمركز سيدي موسى تحسبا للمباراتين ضذ اتيوبيا و المالي

ينتظر أن يباشر المنتخب الوطني تربصه التحضيري هذا  الاثنين بمركز سيدي موسى تحسبا للمباراتين اللتين تنتظران “الخضر” أمام اثيوبيا يوم 15 نوفمبر بملعب محمد تشاكر بـ البليدة، وأمام مالي في 19 نوفمبر في العاصمة باماكو لحساب الجولتين الأخيرتين من تصفيات كأس أمم إفريقيا 2015.المنتخب الجزائري  201555555555555555555555555555555555555555555555555555555المنتخب الوطني الجزائري
ويستعد كريستان غوركوف الناخب الوطني للاستفادة من تأهل المنتخب الوطني المبكر من خلال تسطير برنامج خاص للمباراتين القادمتين والاستفادة من مدة التربص التي تدوم 10 أيام من أجل تأهيل أبنائه لخوص غمار بطولة “الكان “.

23 لاعبا معنيون بالتربص /
يكون عناصر المنتخب الوطني قد التحقوا اليوم إلى غاية اكتمال التعداد غدا، حيث يكون معظم اللاعبين المدعوين للانضمام إلى معسكر الخضر أحرارا من التزاماتهم مع فرقهم قبل يومين على غرار رياض محرز، سفير تايدر، جمال مصباح، مدحي لحسن، والياسين كادامورو، أو يوما واحدا على غرار مهدي زافان، مهدي عبيد، عبد المؤمن جابو، بغداد بونجاح، فوزي غولام، سفيان فيغولي، عيسى ماندي، اسلام سليماني، ياسين براهيمي، السعيد بلكالام، كارل مجاني، وهلال سوداني قبل موعد التربص ما سيسمح لهم بالالتحاق بسيدي موسى قبل منتصف نهار الغد.
كالعادة سيكون الحراس المحليين على موعد مع التحاق بتربص المنتخب الوطني في الساعات الأولى، ويتعلق الأمر بكل من دوخة عز الدين حارس شبيبة القبائل، ومحمد زيماموش حارس اتحاد العاصمة
ويبقى الجديد هذه المرة هو الالتحاق المبكر للحارس الأول رايس وهاب مبولحي الذي يوجد في عطلة طويلة بعد انتهاء التزاماته مع نادي فيلادليفا يونيون الذي أنهى الموسم مبكرا بعدما كان آخر الوافدين في تربص أكتوبر.
في المقابل سيكون مجيد بوقرة، رفيق حليش، ونبيل غيلاس أول اللاعبين الملتحقين بكتيبة التقني الفرنسي كريستان غوركوف بعدما أنهمو التزماتهم رفقة انديتهم مبكرا
فـ “الماجيك” وحليش يوجدان في راحة منذ الاثنين والخميس الماضيين على التوالي في حين غيلاس لعب مباراته مع قرطبة يوم الجمعة الماضي.


10 نوفمبر 2014
قراءة 125 مرات

Comments are closed