الأمن يحجز ما يقارب 28 كلغ من الكيف المعالج كانت موجه للترويج بسيدي بلعباس

 استطاعت  مصالح  مكافحة المخدرات  لأمن  ولاية سيدي بلعباس من حجز كمية معتبرة من المخدرات(الكيف المعالج) والتي كانت موجهة للترويج بولاية سيدي بلعباس، قوات الشرطة وبعد مراقبة دقيقة لتحركات المشتبه فيهما، تمكنت من حجز ما يقارب 28 كلغ من الكيف المعالج كانت على متن سيارة من نوع سكودا أكتافيا، المصلحة تمكنت على إثر ذلك من توقيف شخصين تتراوح أعمارهما بين 27 و36 سنة اللذان تم تقديمهما أمام النيابة التي أمرت بإيداعهما الحبس مباشرة.المخدرات
 أطوار القضية تعود إلى إستغلال قوات الشرطة بفرقة مكافحة المخدرات تفيد بوجود شبكة إجرامية بحوزتها على كمية من المخدرات(الكيف المعالج) وهما بصدد ترويجها بوسط مدينة سيدي بلعباس، لتباشر قوات الشرطة بوضع خطة محكمة للإيقاع بهذه الشبكة الإجرامية ، حيث تم نصب حواجز أمنية ثابتة وأخرى متنقلة عبر مداخل مدينة سيدي بلعباس، إلى أن لتفت إنتباه قوات الشرطة مركبة من نوع سكودا أكتافيا تحمل ترقيم إحدى الولايات المجاورة وعلى متنها شخصين مشتبه في أمرهما، ويتعلق الأمر بالمدعوان/ س ح 36 سنة، د ج 27 سنة، وبعد تفتيش المركبة تفتيشا دقيقا ضبطت بداخلها كمية معتبرة من المخدرات(الكيف المعالج)، قارب وزنها الـ 28 كلغ كانت مخبأة بإحكام بداخل زوايا المركبة بطريقة يصعب إكتشافها، إلا أن يقظة قوات الشرطة مكنت من إكتشافها وحجزها ووضعها كدليل إثبات.

27 أبريل 2015
قراءة 178 مرات

Comments are closed

عدد زوار الموقع

  • 78
  • 110