توقيف جمعية أشرار خطيرة مختصة في ترويج الأوراق النقدية المزورة من العملة الوطنية بسيدي بلعباس

استطاعت مصالح  أمن ولاية سيدي بلعباس من تفكيك جمعية أشرار خطيرة متكونة من ثلاثة أشخاص تورطوا في ترويج الأوراق النقدية المزورة من العملة الوطنية من فئة ألف دينار ، المصلحة تمكنت على إثرها من ضبط ما مجموعه 64.000 دج على شكل 64 ورقة نقدية من فئة 1000 دج تحوي على أرقام تسلسلية متشابهة.مقر الشرطة لسيد ي بلعبــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــاس
  فصول القضية تعود إلى بحر أسبوع المنصرم بعد استغلال قوات الشرطة بفرقة البحث و التحري معلومات مفادها وجود شخصين يقومان بترويج أوراق نقدية مزورة من العملة الوطنية  و هي المعلومة التي عجلت بفتح تحقيق معمق على جناح السرعة مع تكثيف التحريات للقبض على الفاعلين و تقديمهم أمام النيابة ، عملية الترصد و المراقبة التي باشرتها المصلحة أسفرت عن إيقاف الشخصين السالفي الذكر في حالة تلبس بوسط مدينة سيدي بلعباس على متن مركبة من نوع كيوكيو و يتعلق الأمر بكل من المدعوان : م س 23 سنة ، ي ر 21 سنة ،هذان الأخيران و بعد إخضاعهما لعملية  التلمس الجسدي ضبط بحوزة الأول مبلغ مالي قدره 10000 دج على شكل 10 ورقة نقدية مزورة من فئة 1000 دج تحمل أرقام تسلسلية متشابهة مخبأة بداخل جيب سرواله ،في حين ضبط لدى الشخص الثاني مبلغ مالي أخر قدره 12.000 دج على شكل 12 ورقة نقدية مزورة من فئة 1000 دج تحمل هي الأخرى أرقام تسلسلية متشابهة مطابقة تماما مع الأرقام التسلسلية للمبلغ المحجوز الأول.
  التحقيقات التي باشرتها المصلحة أفضت إلى تحديد هوية الشخص الثالث و يتعلق الأمر بالمدعو: ص ل 25 سنة هذا الأخير هو الذي يقوم بالتزوير و ترويج الأوراق النقدية من العملة الوطنية عن طريق شركائه، وبعد عملية تفتيش قانونية لمنزل السالف الذكر تم ضبط المعدات التي تستعمل في التزوير مثمثلة في طابعة ملونة بداخلها ورقتين نقديتين صحيحيتين من فئة 1000دج و مبلغ مالي مزور قدره 40000 دج مزورة عبارة عن 40 ورقة نقدية من فئة 1000دج .

24 يوليو 2015
قراءة 244 مرات

Comments are closed