سكان حي دبي بسيدي بلعباس خارج مجال التنمية

لازال قاطنو حي دبي بسيدي بلعباس يعانون من جملة من المشاكل يتقدمها الاهتراء شبه الكلي لطرقات الحي، الأمر الذي انعكس سلبا على الحياة العامة مخلفة مع مرور الوقت ردود أفعال غاضبة في أوساط المواطنين الذين أعربوا عن استيائهم من هذه الوضعية الكارثية التي ألت إليها الطرقات،و خاصة مدخل الحي
حيث أكدت مجموعة من المتضررين من الوضع المزري أن مشكل اهتراء الطرقات زاد من وضعهم سوء، والتي لم تعرف حسبهم أي عملية تزفيت منذ سنوات، مبدين تذمرهم واستيائهم الشديدين من هذا الوضع المأساوي التي يتخبطون فيه، كما استغربوا سياسة التهميش واللامبالاة المنتهجة في حق حيهم، باعتبارهم يعانون انعدام تهيئة الطرقات الرئيسية بالحي التي تعرف انتشارا كبيرا للحفر والمطبات، مما يصعّب على أصحاب السيارات المرور إلى بيوتهم، خاصة خلال هطول الأمطار في فصل الشتاء. أما خلال فصل الصيف، فيصبح الغبار المادة الأساسية التي ترافق السكان و كما يطالب السكان
من سلطات المعنية بملف التنمية من أجل التدخل العاجل لوضع حد لمعاناتهم، إلا أن صرختهم لم تحرك ساكنا. ونظرا لتفاقم الوضع، يطالب سكان الحي التدخل العاجل لمسؤوليهم، لاسيما المنتخبين المحليين قصد التفاتاتهم العاجلة لإعادة أشغال تهيئة طرقات حيهم وإخراجهم من حمم الجحيم.
سمير


12 سبتمبر 2015
قراءة 111 مرات

Comments are closed