الجمعية الخيرية “كافل اليتيم” : تكريم الحافظين للقرآن الكريم

نظمت الجمعية الخيرية “كافل اليتيم” لولاية سيدي بلعباس ، بمقرها بحي سيدي ياسين ” بمناسبة يوم العلم الموافق ل 16 ابريل 2016 ، حفلا تم خلاله تكريم المتفوقين من الأطفال اليتامى الحافظين للقرآن الكريم ، وتوزيع قفة اليتيم على 30 عائلة وأكد السيد بنار الطيب رئيس الجمعية أن الغرض من هذا الحفل الرمزي هو تشجيع وتحفيز الشباب بشكل عام واليتامى بشكل خاص على التعلم واكتساب العلم الديني والدنيوي ليكون لهم شأن في المجتمع . وتخلل هذا الحفل الذي حضرته جمع غفير من المدعوين وعدد من العائلات أناشيد ومدائح دينية. وأضاف ذات المتحدث ان جمعية “كافل اليتيم” ستقوم في الايام القليلة القادمة بالتكفل التام بالعملية كسوة الأطفال اليتامى بملابس الختان وإجراء العملية الجراحية داخل المصحات الاستشفائية . وأشار نفس المسؤول أن هذا النشاط ما هو إلا جزء بسيط من العمل الخيري الذي تسهر جمعيته على القيام به ومنه على سبيل المثال تقديم قفة رمضان للعائلات اليتامى خلال الشهر المبارك وستعكف على توزيع ملابس العيد.

و تجدر الاشارة قد تم إنشاء هذه الجمعية الخيرية التي سوف تفتح عدة فروع لها عبر ولاية سيدي بلعباس في 16 يناير 2016 وهي منذ ذلك الحين توسع من نشاطها ، وهي تبتغي في ذلك تجسيد شعارها التي تعمل من أجله وهو ” مسح دمعة حزن على خدي يتيم وإرجاع البسمة و إشراقة الأمل على محياه “. وتتمحور ميادين التكفل باليتامى حول تقديم الغذاء والملابس في كل المناسبات الدينية علاوة على تقديم منحة لبعض العائلات تكون عديمة الدخل. كما ستقوم بتقديم الأدوات المدرسية كل سنة وإعانات مالية لتلاميذ والطلبة في جميع الاطوار الدراسية ، وكما لها برنامج سيضمن التكوين المهني الذي توفره الجمعية لليتامى في الإعلام الآلي والخياطة والطرز صناعة الحلويات بالإضافة إلى مشاركتها في دفع المصاريف العلاجية والأدوية لليتيم والأرملة. وفي المجال الصحي كذلك تتكفل الجمعية بإجراء الفحوصات والتحاليل والأشعة لليتامى وذلك بفضل التنسيق مع مراكز طبية مختصة وبالفحوصات الطبية المختصة بالتعاون مع أطباء أخصائيين فضلا عن استفادة اليتيم المصدوم من المتابعة والرعاية والتربية النفسية والسيكولوجية


16 أبريل 2016
قراءة 171 مرات

Comments are closed

عدد زوار الموقع

  • 36
  • 140