سيدي بلعباس :استقالة جماعية ل16 مترشحا بحزب الجبهة الوطنية للعدالة الاجتماعية ببلعباس

هدد مناضلو حزب الجبهة الوطنية بولاية سيدي بلعباس، باللجوء الى المحكمة الإدارية قصد وقف عملية ترشحهم ،حيث انسحب أمس 16 مناضلا بذات الحزب من الترشح لانتخابات المجلس الشعبي الولائي في المحليات المقرر إجراؤها يوم 23 نوفمبر القادم،برر هؤلاء ذلك حتى يتسنى لهم سحب ملفاتهم قبل تاريخ الاقتراع عقب رفض مديرية التنظيم والشؤون العامة قبول استقالتهم بحجة أن القانون لايسمح بذلك بالرغم من عدم انتهاء فترة الطعون. وفي ذات السياق طالب هؤلاء والي سيدي بلعباس التدخل باستعمال السلطة القانونية التي تخول له وقف ترشحهم وفق المادة الـ 74 من القانون العضوي للانتخابات التي تتيح له توقيف اي مترشح، لا يستوفي ملفه الشروط القانونية ، مشددين في الوقت ذاته على ضرورة احترام رغبتهم في الاستقالة وعدم تمثيل حزب لا يحترم التاريخ النضالي لمنخرطيه.كما برروا انسحابهم من المشاركة في الانتخابات بالقرارات الفردية والعشوائية التي اتخذها الأمين الولائي للجبهة الوطنية للعدالة الاجتماعية عقب إقدامه على وضع جميع كوادر الحزب من المترشحين، الذين لهم سنوات من النضال في ذيل قائمة الترشح ، في وقت حملت القوائم بعض الدخلاء على الحزب على رأس القائمة بطرق ملتوية في ظل عدم وضع لجنة تنظيمية على مستوى المكتب الولائي للحزب، تسند اليها مهمة اعداد القائمة الاسمية للمترشحين.

م.رمضاني   05/10/2017


5 أكتوبر 2017
قراءة 133 مرات

Comments are closed