مشغلي أجهزة التصوير الطبي بسيدي بلعباس يطالبون بفتح تحقيقات عاجلة

في ظل التهديدات التي تطالهم والتوزيع الغير عادل لمهام العمال
مشغلي أجهزة التصوير الطبي بسيدي بلعباس يطالبون بفتح تحقيقات عاجلة
تقدم مشغلو أجهزة التصوير الطبي للصحة العمومية التابعين إلى المركز الاستشفائي عبد القادر حساني بولاية سيدي بلعباس بتقرير إخباري إلى مديرية الصحة بالولاية والمتعلق بطلب التدخل وإرسال مفتشين من مديرية الصحة ومديرية المركز الاستشفائي لإعادة النظر في مختلف انشغالات المطروحة من طرف العمال. وحسب الإرسالية الموجهة إلى مديرية الصحة بولاية سيدي بلعباس والتي تحووز الفجر على نسخة منها، فإن العمال يطالبون بتلبية مطالبهم التي يرونها مشروعة، أهمها رفع الضغط على العمال بالمصالح الاستعجالية وعدم توزيع العمال بالطريقة الصحيحة في مختلف المصالح، بالإضافة إلى تدعيم المصالح الاستعجالية بالعمل بنظام المداومة دون التمييز بين العمال وتقديم تعليمات للمدير النشاطات الطبية والشبه طبية فيما يخص هذه الخطوة ووضع خطة عمل مرضية ومنصفة لكل الأطراف على حد سواء. وعبر العمال عن استغرابهم من ضرب مطالبهم عرض الحائط بالرغم من مراسلة الجهات المعنية قبل شهر من اليوم، واستنكر العمال التهديدات التي تطالهم من قبل رئيس مصلحة، الأمر الذي دفعهم للمطالبة بفتح تحقيق عن الأسباب التي تعرقل تطبيق تعليمات المديرية الصحة.

خ.بلوزداد

2017-11-06


9 نوفمبر 2017
قراءة 43 مرات

You must be logged in to post a comment Login