الجمعية الوطنية للأسفار و السياحة التربوية للشباب افاق مستقبلية

تسعى الجمعية الوطنية للأسفار و السياحة التربوية للشباب على تطوير السياحة الداخلية و ربط جسور التواصل مابين الشباب و معرفة مناطق الخلابة التي تزخر بيها الجزائر كالسياحة الجبلية و السياحة الحموية و السياحة الصحراوية حيث شاركت الجمعية باليوم العالمي للجبل المصادف ل11 ديسمبر من كل سنة و جرت والمراسيم بولاية البويرة بمشاركة 18 مندوب ولائي للجمعية والتي يتراسها السيد يعقوب دايري وتهدف الجمعية إلى تنظيم عدة خرجات ميدانية مع ترقية السياحة لغرس وتكريس ثقافة سياحية تنافسية لترويج المنتوج الجزائري التي تعتبر شريكا أساسيا في التعريف بما تزخر به الجزائر مشيرا إلى أنه بات أمرا ضروريا تكثيف الجهد بإشراك الجميع بغية الوصول إلى إنشاء خرائط ودلائل سياحية حتى يتمكن الشباب والمواطنون من معرفة الإمكانيات والطرق والوسائل لاكتشاف والتعرّف عن قرب على خصوصيات الجزائر كما صرح رئيس الجمعية انه رجل ميدان لخدمة و التطوير السياحة الداخلية مما يشجع السياحة الداخلية على غرار السيد سعود بولاية البويرة الدي يبقى حلمه يراوده لإنشاء اول مسبح على الهواء الطلق في اعلى الجبال الدي سيجلب السواح حتى من خارج الوطن و هو مشروع الدي ينتظر منه الدعم المادي و المعنوي و يبقى السؤال المطروح هل ادان صاغية لهدا الشاب الطموح .
بلحاج.ف


27 ديسمبر 2018
قراءة 92 مرات

Comments are closed